إذا أردت أن تقوم بتطوير الجانب المالي؛ فإنك ستحتاج إلى خطة واضحة المعالم، تكون بالنسبة لك مثل الخريطة التي توصلك إلى المكان الذي تنشده، هذه الخطة في هيكلتها لا تختلف كثيراً عن الخطة العامة لحياتك، لكن هناك تفاصيل دقيقة يجب النظر إليها. وهذا ما سنعرفه في مقالنا هذا، خطوات بسيطة ولكنها ستقودك حتماً إلى تطوير جانبك المالي إذا كُنت موظّف أو مستقل أو رائد أعمال أو حتى طالب ليس لديك مصدر دخل حتى الآن، يعني أن هذا المقال للجميع فتابعه حتى النهاية.

7 خطوات كيف يمكنك تطوير جانبك المالي؟

أولا ً: حدّد ما الغرض من تطوير جانبك المالي؟

عليك أن تكون على وعي تام الفرق بين تحقيق الثراء وتطوير الجانب المالي، فالثاني قد يؤدي إلى الأول، فالأمر يعتمد على ما تريده انت، وعلى هدفك منذ البداية، فهناك الكثير من الناس الذين يريدون تطوير جانبهم المالي ولكنهم لا يطمحون لتحقيق الثراء، لربما معتقد راسخ في عقولهم أنهم لن يصبحو أثرياء مهما فعلوا ، وقد ناقشنا هذه المُعتقدات عندما تناولنا بالتفصيل تلخيص كتاب أسرار عقل المليونير، فتوصلنا إلى أن الاعتقادات الراسخة قد تحُول دون تحقيق الثراء ما لم تقُم بتنظيفها، و إذا أردت بالفعل تطوير جانبك المالي فعليك أن تكون طموحاً، وشخصاً عمليّاً، لأن الأمر يعتمد على ما تفعله، لا على ما تفكر به فقط. و إذا كان غرضك من تطوير جانبك المالي هو فقط الحصول على الأمان المالي فهو أيضاً هدف عليك تحديده، فالكثير منّا اليوم يعيش تحت وطأة الديون، ولا يمكنك التخلّص من الديون نهائياً من حياتك من دون تطوير جانبك المالي، فكن أكثر تحديدا ً منذ البداية ما هي الأهداف التي تطمحُ إليها من تطوير جانبك المالي، يعني أن تحدد لماذا تريد أن تكون ثرياً مثلا او لماذا تريد ان تحصل على الحرية المالية، وماذا ستفعل اذا حصلت على كل الأموال التي ترغب بها، فيماذا سوف تصرفُها، أكتب بالتفصيل كل الأشياء التي تريدها من المال الذي ستحصل عليه، ولماذا تريد تطوير جانبك المالي، وما الذي سيتحقق أو تريد تحقيقه؟

ثانيا ً: ابدأ بتحديد أهدافك المالية، وقم بالبناء عليها

إن هذه الخطوة تختلف عن الأولى لأنها تُناقش بصورة تفصيلية الهدف المالي الذي تريد تحقيقه، هل تريد الحصول على 1000 دولار في الشهر، أم أنك تطمح لتحقيق دخل سنوي يصل إلى 5000 دولار في السنة أم ماذا؟ قُم بتحديد المبالغ التي تُريدها. من دون تحديد أهداف واضحة لا تبدأ بفعل شيء، تحديد الأهداف هي بوابتك الأولى لفعل خطوة إلى الأمام من أجل تطوير جانبك المالي، عندما تكون أكثر تفصيلاً في أهدافك وتكتبها في دفترك بكل هذه التفاصيل، فإنك ستكون أكثر تحديدا ً في الأشياء التي تريدها، وبالتالي يسُهل عليك الحصول عليها.


راجع مقالنا 6 أسباب لماذا عليك كتابة أهدافك و 6 طرق كيف يمكنك تحقيقها بعد كتابتها

ثالثاً: كيف يمكنك أن تحصل على هذا المال؟

في هذه الخطوة من تطوير جانبك المالي نحن نسعى لأن نكون أكثر تفصيلاً في الجانب العملي.
ما هو مصدر الدخل الذي تعتمد عليه حالياً هل هو مرتّب تأخذه آخر الشهر؟ أم هو عمولة معيّنة؟ أم أنك تتقاضى المال نظير المشروع؟ أظن أن ما تحصل عليه عُموماً ليس كافٍ لك بالفعل، لذا قُم بالتفكير في كيف يمكنك زيادة دخلك المالي؟ أي طريقة يمكنك إستخدامها؟
هل لديك مشروع طموح سوف يضمن لك أن التطوّر لصالح جانبك المالي؟ أم ستقوم بإدخار مرتّبك، أم سيكون لديك عوائد مالية من أسهم اشتريتها؟! المهم أن تكتب كل احتمالات الأعمال التي ستجلب لك المال. وعليك بتحديد العائد المالي الشهري المتوقّع من كل فكرة وضعتها، حدّد ما هو أقل ما يمكنك امتلاكه، وهل العائد قابل للزيادة أم أنه ثابت؟ هل يُمكنك جمع مبلغ منه، و استثماره؟
في الاستثمار؛ يمكنك إدخار عائد مادي لثلاثة أشهر ثم استثماره، وهذا يتطلّب منك الصبر و الإدخار، يمكنك لضمان عدم صرف هذا العائد بأن تضعه في مكان بعيد عنك، يصعب عليك الوصول إليه، بحيث لا تفكّر فيه إلا بعد ثلاثة أشهر أو أكثر.

رابعاً: تعلّم كيف تدخر وكيف تستثمر

امتداداً للخطوة الثالثة تعلّم كيف تدخِر بعض المال منك ولو 2% من مرتبك، سيفيدك هذا المال جداً عندما تفكّر في استثماره، في الحقيقة قرأت كثيراً عن إدخار المال وجربتُ الأمر، لكن لم يكُن أفضل من استثماره بعد إدخاره، لأنك بذلك تعيق أي فكرة، تجعلك تنقض عهدك وتصرف المال المُدخر، كما أن الاستثمار فكرة تطويرية أكثر من مجرّد الإدخار و الاحتفاظ بذات المبلغ. هل فكرت الآن في كيف يمكنك إستثمار مالك المدخر؟!

اقرأ مقالنا : تلخيص كتاب أسرار عقل المليونير

خامساً: ما هي المهارات و المعارف التي تحتاجها من أجل أن تكون مُحترفاً في عملية إستثمار الأموال؟


ليس هنالك غني لا يعرف أمور الاستثمار، باعتبار الأثرياء هم أكثر الناس الذين طوّروا من جانبهم المالي، ثم قفزوا بعدها قفزات طويلة إلى الثراء، وهذا بالضبط ما نريد منك تعلّمه، لذلك ابدأ بالبحث عن كل الأدوات من مهارات ومعارف التي تجعلك محترفاً في إستثمار كل دولار يدخل عليك. فالأمر يختلف من شخص لآخر، فهناك من يرى أن إستثمار ماله في المشاريع الزراعية أفضل من الأراضي السكنية، و هناك من يستثمر في أسهم شركة أو جمعيات تعاونية مثلاً، فعليك إختيار الأنسب معك، و أقترح عليك استثمر دائماً في الأشياء التي تحبّها او ترغب بها، أو لديك خبرة ولو أوليّة عنها، و إذا وجدت طريقة إستثمار مُربحة ولكن لا ينبطق عليها ايّاً من هذه الشروط، فلا تتردد أيضا ً في الدخول الى التجربة الاستثمارية.

سادساً: كيف تستثمر إذا لم يكن لك مصدر دخل؟

ما زال المقال لك يا صديق، إذا كُنت طالباً أو ربّة منزل ليس لديها دخل بعد، لا تركن وتستسلم، بل عليك أنت ايضاً التفكير في تطوير جانبك المالي، إذا كُنت طالباً و لم يكن لك مصدر دخل، قُم بالتفكير ماذا سيكون مصدر دخلك و الآن، إنني اتعجّب لماذا لا يتم تعليم أبنائنا في المدارس كيف يبنون مُستقبلهم المالي وهو أول شيء يقومون بالبحث عنه بعد التخرّج؟ عليك أن تكون ذكياً مالياً قبل أن تتخرّج، كل الأثرياء والطموحين تعلّموا كيف يطوّرون من جانبهم المالي في سنواتهم الأولى من الجامعة، لأنك تحتاج سنوات من التجربة حتى تُحقّق أهدافك المالية، ولأن الجميع يمر بالمنعطفات المالية فعليك أن تبدأ الآن في العمل من أجل مُستقبلك المالي.
لا تهتم إن كنت لا تمتلك ولا قرشا واحداً، ابدأ بكتابة خطتك و كأنك تستطيع تحقيق كل الأشياء التي تريدها. وهنا بعض الأفكار التي ستساعدك لوضع خطتك المالية:

1. تعلّم مهارة جديدة ترغب فعلاً في تعلّمها. واصقل مهارتك بالتدريب. فكّر ما هي المهارة التي لطالما حلمت بتعلّمها، و يمكنك الاستفادة منها في مشروع خاص.

  • 2. انشئ مشروعاً صغيراً من هذه المهارة، عندما تنتهي من فترة التدريب؛ عليك الانتقال إلى الخطوة التالية، وهي إطلاق فكرتك، حاول أن تبني على خبرات سابقة من الآخرين، أنت لست أول شخص يُنشئ هذا المشروع أكاد أجزم بذلك، نسبة قليلة جداً من الأفكار و المشاريع هي التي تُبنى من الصفر، لذلك مشروعك الجديد الحالي سبقك به غيرك، فماذا تعلّمت منهم؟ اطلب المساعدة من أصحاب مشاريع في مجالك.
  • 3. استخدم مواقع التواصل للانتشار ومعرفة الخدمة أو المنتج الذي تقدّمه. و عرّف جمهورك الحلول التي تقدّمها له من خدماتك أو منتجاتك كحلول لمشكلات يواجهها.

4. إذا كُنت تميل للعمل الحُر أو الفريلانسينغ، فقُم بتعلّم الأساسيات كيفية الولوج لهذا العالم، اقرأ مقالنا دليلك الشامل العمل الحر للمبتدئين، ثم لا تتردد في الخطوة القادمة، و الإنتشار في منصات العمل الحر أو إطلاق موقعك الخاص.

5. لا تقل أنك لا تملك المال الكافي للبدء، فمعظم المشاريع الكبيرة بدأت من رأس مال قليل جداً يصل إلى الصفر، لذا ادخر من مصروفك أو ادخري من المصروف اليومي، حتى جمع المال الكافي لتسيير المشروع، لكن تذكّر معظم الدورات التدريبية و المقالات لتعليم مهارة ما مجاناً، و إنشاء حساب موقع تواصل اجتماعي مجاناً، والتحدّث عن مشروعك لأصدقائك و أقرب الأقربين مجاناً، إذا ما الذي يؤخرك عن إطلاق فكرتك للجمهور؟

راجع مقالنا : خمسة أخطاء فادحة يقع فيها أصحاب المشاريع عند التسويق- وكيف تتجنبها

سابعاً:تعلّم كيف تدير أموالك

ستحصل على أموال كثيرة لكن سيكون العائق هو تبديدها أو عدم قدرتك على السيطرة على عملية الشراء، و الانفتاح عليها، فكلنا مررنا بنفس التجربة، لكن الفطِن هو من يتعلّم مُبكراً كيف يمكن إدارة أمواله بحيث لا يمسكها عليه ولا يبسطها كل البسط، إذا لم يكن لديك أي مهارات في إدارة الأموال، إنضم لأي دورة تدريبية مالية، أو اقرأ كتاباً في الإدارة المالية.

بهذا نكون قد وضحنا أهم سبع خطوات لتطوير جانبك المالي، نرجو أنك استفدت منها، ولن يظهر هذا إلّا بالتطبيق العملي لهذه الخطوات. إذا كان لديك أي سؤال شاركنا به في التعليقات و دُمتم في رعاية الله.

ريحان عبدُالرحمن
فريق كونتنت بلص

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: