العمل الحُر ككاتب محتوى

دليلك الشامل العمل الحُر للمبتدئين

دليلك الشامل العمل الحُر للمبتدئين

   

 واحدة من أجمل التجارب التي خُضتها في حياتي هو الانتماء إلى عالم العمل الحُر لفترة طويلة من الزمن، لم يكُن سهلاً بالطبع التعرّف على مميزات وفوائد هذا العالم من دون التعمّق في تفاصيله، فيه من الايجابيات الكثيرة، ومن جانب آخر هناك سلبيات أيضاً، لأننا بالتأكيد لا نتعامل مع عالم مثالي، انّ التجربة الشخصية هي التي ستعرّفك بما تريد، فكل المطلُوب أن لا نخاف من خوض تجربتنا الشخصية.

ما هو العمل الحر

هل سمعت عن العمل الحُر او الفريلانسينغ؟وهل تعرف جيّداً الفرق بينهُ وبين الوظيفة؟ هل سألت نفسك عدّة مرّات كيف يمكنني الولوج إلى هذا العالم والتعرّف على المهارات المطلوب تعلّمها وكيفية إتقانها؟


سنتابع في سلسلة العمل الحر خطوة بخطوة مجموعة من المقالات التثقيفية هي خلاصة خبرتنا وتجربتنا الشخصية، ومنها يمكنك البدء مُباشرة في تجربتك أنت والتعرّف عن العمل الحُر والتطبيق المُباشر لما تعرفه.

رُبما سمعت عن العمل الحُر او الفريلانسيغ، فماذا تبادر في ذهنِك؟ هل العمل الحُر له علاقة بالعمل عبر الإنترنت فقط، أم أنت من الذين يظنّون انّ العمل الحُر لا يوجد إلا على الواقع؟

إن ّ العمل الُحُر في تعريفه يدمج الإثنين، حيثُ أنّ

العمل الحُر يعتمد على قدرتك على العمل في أي زمان و على أي مكان، وفقاً لقُدراتك ومهاراتك

فالفريلانسر دائمآ هو في حالة تساؤل فيما يمكنه تقديمهُ للجمهور بما امتلك من خبرات ومهارات!

والعمل الحُر ببساطة ايضاً هو قدرتك على تحويل ما تملكه من خبرة ومهارة إلى منتج أو خدمة مفيدة لجمهورك المُستهدف، مع الوضع في الإعتبار مجدّداً  أنت من يختار الزمان والمكان الذي يُناسبك

لماذا العمل الحر؟

لقد بدأتُ العمل الحُر إختياراً منّي عندما كُنت طالبة، لأنني إحتجتُ فعلاً لزيادة دخلي والإعتماد على نفسي، ولكن من دون التقيّد بفترة دوام، أو مكان محدّد، بدأتُ من تعلّم مهارات بسيطة كالكتابة السريعة على الكيبورد حتى وصلت لتعلّم عدد من المهارات الأخرى بالممارسة ككتابة المقالات التثقيفية والمعرفية، وفي مجالات كتطوير الذات والقيادة والإدارة،وتعلّم التصميم أيضاً، فمن هذه التجربة الشخصية ستعرف لماذا قد تهتم بالدخول إلى عالم العمل الحُر؟

أولًا: هل أنت مُكتفِ تماماً بمرتّبك الحالي؟ هل هو كافِ جدًّا لك ولشراء إحتياجاتك؟ وتغطية نفقاتك؟ وماذا إن كنت مازلت طالبًا؟ وليس هذا يعني أنّ العمل الحُر سيجعلك ثريّاً منذُ اللحظة الأولى، ولكن الأمر فعلاً يستحق المحاولة، لأن نظرتك المالية ستتغيّر، وستكون أكثر معرفة بالمال وإدارته.

ثانيًا: هل هو مُرهقٌ جدّاً لك العمل ثماني ساعات كل يوم من الصباح إلى المساء بصورة متواصلة؟ هل لديك إلتزامات ومسؤوليات أخرى ربما حتى أسريّة أومجتمعية تريد تقضيتُها لكنك مرتبطٌ بدوامك الوظيفي؟ ماذا إن جربت التعرّف على العالم الحُر، ربما قد يساعدك كثيراً في حلّ هذه المُشكلة.

ثالثًا: إذا كُنت من الذين بحثوا عن عمل يُناسبهم حتى شاب شعر رأسهم، أليس من الأفضل القيام بأمر جديد، والبدء بالعمل الحُر بدلاً من التقديم إلى أي وظيفة تقليدية قد تُرفض فيها بسبب أو من غير سبب؟

رابعًا: هل أنت متعدّد المهارات، أو لديك مهارات مثل الرسم، النحت، الكتابة، التصميم وهكذا، ولكنّك لا تعرف كيف يمكنك الإستفادة من مهاراتك وتحويلها إلى عمل حُر يجني لك أرباح حقيقية؟ لماذا لا تجرّب العمل الحُر إذاً؟

أمثلة على العمل الحر

حتى نخرج من نفق هل العمل الحُر مُرتبط فقط بالعمل عبر الإنترنت، أو فقط على الواقع، والفرق بين التسويق له، كانت هذه الأمثلة للتوضيح:
1. إذا كُنت تجيد التصميم و العمل على إحدى أدوات التصميم، فيمكنك إذا ً تصميم أي نموذج عمل يستهدف فئة معيّنة وإدارة عملية التسويق، و العمل من أي مكان متى ما توفّر جهاز حاسوبك، و استلم ارباحك في مكانك بوسيلة الدفع التي تناسبك.
2. هل تعرفين جيّداً كيف تفصّلين ملابس أنيقة؟ إذا ً ابقِ في موقعك المميّز منزلك أو غرفتك الخاصة للتصميم، أنشئِِ صفحة الفيسبوك الخاصّة بك، أنشري أعمالك، و استقبلي زبائِنكِ ووفّري خدمة التوصيل، و استمتعي بعملك.

الفرق بين العمل الحر والوظيفة

الفرق بين العمل الحُر والوظيفة


هناك إختلاف واضح بين العمل الحر والتوظيف التقليدي، كما هناك فرق بين العمل الحُر والعمل عن بُعد وقد إتضح هذا في مقالنا السابق، شرح مبسط عن العمل عن بعد للمبتدئين في هذا المقال

العمل عن بعد للمبتدئين

ونريد هنا وضع الفروقات لمساعدتك إختيار النمط المهني المُناسب معك في إشارة منّا ليس هناك مجال أفضل من الآخر.

  • الزمن

في العمل الحر أنت الذي يحدّد زمان ومكان العمل باختيارك، فمثلاً اذا كُنت تعمل ككاتب فستختار العمل على الإنترنت بإختيار منصة عمل، قد يكون موقعاً يدفع لك بنظام الساعة أو الأسبوع، أو تعمل ككاتب في عدد من المجلًات الورقية تكتب لها متى إنتهيت ، او تُرسل في الوقت الذي تختاره من أي مكان في العالم، وفي نفس الوقت قد تتعاقد مع هذه المؤسسات بالتسليم في موعد مُحدّد، ولكنك تختار الزمان والمكان حسب ما هو مُتاح لك في البداية. أما في الوظيفة فأنت عندما تقوم بالتقديم لها منذ البداية تعرفُ جيّداً متى تبدأ، لايمكنك تغيير نظام الدوام لأنك مُسبقاً وافقت ووقّعت عليه بذات الشروط التي لم تضعها أنت ولا تستطيع تغييرها، وهناك من يستمتعون جدّاً بالوظيفة لأنهم يعملون في مكان واحد، ومع مدير واحد فقط.

  • الهدف والرؤية والخطة

من الفروقات أيضاً بين العمل الحُر و الوظيفة، في العمل الحر أنت من يضع الهدف والرؤية و الخطّة، ماذا تريد، ماذا ستفعل؟ وكيف يمكنك تحقيق ذلك؟ ما الأدوات التي أحتاجها وأين سأجدها؟ فكل هذه الأمور أنت من سيقوم بها، فأنت تعمل لحسابك الشخصي، وأنت المدير لنفسك، أما في الوظيفة فستجد هذه الأمور كلها جاهزة ما عليك إلا أن تأتي أنت لتبدأ بالعمل لتعمل وفق خطّة ورؤية الشركة/المؤسسة التي تنتمي إليها.

  • الجمهور المستهدف

في العمل الحُر أنت من تضع جمهورك المُستهدف نصب عينيك وتبدأ بالتسويق لنفسك، وأنت مسؤول ايضاً من تنمية مهاراتِك التي تساعدك على الارتقاء في سلّم الخبرة، مع الوضع في الإعتبار احتياجك الدائم لصقل مهاراتك ومفاجئة جمهورك بكل ما هو جديد . على جانبٍ آخر نجد في الوظيفة، مؤسستك تقبل بك هكذا حينما تشعر بأنها تحتاج للتطوير من مهاراتك؛ فإنها هي من تختار حزم تدريبية معيّنة تناسبك وتناسب هدفها، ومجال التسويق سيقوم به شخص آخر معك في المؤسسة.

  • الميزانية

في العمل الحر أنت مسؤول من وضع الميزانية الكاملة للعمل، و المصروفات وكيفية إنفاقها، و إذا لم يكن لديك مهارة في إدارة المال، فإنك ستواجه مشكلات كبيرة، فالأفضل هو إتقان هذه المهارة وسنفرد للمهارت مساحة خاصة في بقية السلسلة، المهم الآن معرفة الفرق، أما في الوظيفة فللمؤسسة او الشركة مُحاسب مالي يعمل عوضاً عنك، يحدّد لها ميزانيتها وفق خطّتها، و يأتي إليك مرتّبك ونفقاتك وفقاً لهذه الميزانية.

اقرأ ايضاً : الفرق بين العمل الحر و الوظيفة

مهارات العمل الحر

مهارات العمل الحُر

لقد ذكرنا أنك لا بُدّ لك من خوض التجربة لكي تتعلّم أكثر عن العمل الحُر، يمكننا توجيهك بإهم المهارات التي تحتاجها منذ البداية لكي تختصر عليك الوقت

المهارات الشخصية

  • تحديد الهدف والتخطيط


عليك أن تكون على وعي بأهدافك الواضحة التي تُريدها من عملك الحُر، وأن تسأل نفسك هل أنت في المجال المُناسب معك؟ ما هي أهدافي منه؟ وكيف أنتقل إلى مراحل أخرى بالتخطيط؟ هذه الأسئلة لن تسألها مرّة واحدة، بل ستكون معك طوال الطريق، الإجابة عن هذه الأسئلة ووضعها في التطبيق هو الذي سيشحذ همّتك في كُل مرّة، لذلك وضعت القدرة على تحديد الأهداف والتخطيط من ضمن مهارات العمل الحُر التي يمكنك تعلّمها وتطويرها.

  • مهارات الإتصال الفعّال


أنت تحتاج إلى هذه المهارة في العمل الحُر لأنك لا تتعامل مع أشياء أو آلات حتى وإن كان عملك الحُر من خلال حاسوبك، ففي النهاية أنت تحتاج للتعامل مع الأشخاص، أي مع عالم البشر، الذي من أهم الأساسيات فيه قُدرتك على التعامل مع الآخرين،وتعامُلك مع زبائنك يعتمد في المقام الأول على قدرتك على الإتّصال الفعّال.

  • إدارة وقتك


ستتفاجيء إن قُلت لك إنك إن لم تتعلّم كيف تدير وقتك بفعالية، ستواجه مُشكلة كبيرة في إنهاء أعمالك أيها العامل الحُر، خاصّة بسبب سوء تقدير الوقت، وعدم الفعالية لإدارة الأولويات، ولا تغترّ بإي وقت فراغ تملكه، بل إستثمره فيما يُفيدك من تنمية عملك.

  • إدارة المال


اليوم سيكون عندك الكثير من المال، وغداً أقل، وربما بعد غد لن تحصل على شيء، فهل أنت جاهز لإدارة مالك من أجل هذه الأوقات؟ إدارة المال ليست في الأوقات الصعبة، بل في كُل الأوقات، فإذا لم تستطِع إدارة المال القليل فإنّك لن تنجح في إدارة الكثير منه.

مهارات خاصّة بعملك

في الحقيقة إلى الآن لا أدري فعلاً ما هو عملك أنت، وما الذي إخترتهُ لكي يكون عملك الحُر، لكن إذا وصلت إلى هذه النقطة، فربما فعلاً بدأت تفكّر في عملك الحُر الخاص، كل الذي أريدُ قوله لك بما يخص مهارات خاصة بمجال عملك؛ مهما كان عملك أو مهاراتك، فأنت تحتاج إلى تخصيص وقت فعلي لتنمية مهاراتك، حدّد المهارة التي تريدها، وحدّد لها وقتاً وميزانية إذا كانت فترة التدريب برسوم، ولا تنسى التقييم المستمر لإجادتك للمهارة، هل أصبحت خبيراً أم ماذا؟

من أين ابدأ العمل الحُر؟

متى ما عرفت عن نفسك جيّداً، وكانت لديك رغبة ملحّة في العمل الحُر، وتعرّفت على مهاراتك جيّداً وقدراتك فإنك تستطيع البدء فوراً ومن دون تردّد للعمل مستقلاً من أي مكان أو زمان تختارهُ، فما الذي تنتظره أكثر من ذلك؟

منصّات العمل الحُر

إذا كانت الولايات المتحدة الأمريكية يقترب عدد الذين يعملون عملاً حرّاً إلى أكثر من 60% من عدد السكان الأصلي، فذلك يعني فعلاً أنّ العمل الحُر يهيمن هذه الأيام أكثر من الوظيفة التقليدية، وليس الأمر مُقتصر على العالم الغربي، بل إنّ العالم الشرقي بدأ فعلاً في هذا الأمر، العمل الحُر هو قديم، لكن تم إستبداله من قبل البعض بالتوظيف التقليدي لفترة من الزمن منذ ظهور العالم الحديث، ولكن لم يندثر العمل الحر وقد أثبت حضوره في هذه الألفية بشكل كبير.

الذين يعملون كفريلانسر ببيع منتجاتهم اليدوية،ويسوقونها في أماكن قريبة منهم محظوظون جدّاً، فهم يعرفون كيف يقومون بكل هذه الأمور عن طريق المُمارسة، أو الخبرات السابقة للآخرين، ونريد أيضاً للذين لديهم مهارات يمكنهم الإستفادة منها للعمل الحُر عبر الإنترنت التعرّف على بعض المنصّات المهمّة حول العالم، لكي يبدوا بالعمل على حسابهم الخاص فوراً.

منصّات عربية

منصّة حسوب

يتجمّع كثير من الفريلانسرز العرب في منصّة حسوب، إمّا في موقع خمسات أو مستقل ، وهو مكان مُناسب جدّاً للذين يتحدّثون باللغة العربية، هناك بيئة ضخمة من السوق العربي الذي تجد فيه الكثير من الخدمات المطلوبة مثل الكتابة، التصميم، التسويق الإلكتروني، البرمجة، التدريب والكثير من الخدمات تشمل معظم التخصّصات ، سنفرد مقال كامل عن العمل في منصّة حسوب إن شاء الله.

منّصات عالمية

منصة أب ورك

واحدة من أكبر المنصّات في العالم، الميزة الجميلة في هذا الموقع  أنّ خبراتك مقسّمة بطريقة تسهّل على الزبون إيجادك، مثلاً هل خبرتك متوسّطة، أو أنت محترف في هذا المجال؟ وبناءً على ذلك سيتم وضع المهمّة والسعر المُناسب معها.

منصّة فايفر

منصّة سهلة جدّاً للتعامل معها، وكثير من العرب موجودون هناك أيضاً لإنجاز خدماتهم، لا تتردّد في التعرّف عليها، هي شبيهة بمنصّة خمسات، حيث ستقدّر تكلفة عملك مقابل 5 دولار كحد أدنى.

لن نقف عند هذا الحد، ما زال في جُعبتنا نحنُ فريق كونتنت بلص الكثير عن عالم العمل الحُر، سنتحدّث عن المهارات التي ستكون عوناً لك بصورة أكثر تفصيلاً، وعن منصّات العمل الحُر أيضاً وكيف تجني أرباحاً حقيقية من العمل عبر هذه المنصّات، وأكثر نصيحة نرجو منك التمسّك بها حتى الآن، في العمل الحُر ركّز بالعمل فيما تحُب  ثم العمل فيما تحُب، فهذا ما سيُعطي قيمة لذاتك، ولعملك.

نُشرت بواسطة

ريحان عبدُالرحمن

شريك مؤسس كونتنت بلص، متخصصة في التسويق بالمحتوى

4 رأي حول “دليلك الشامل العمل الحُر للمبتدئين”

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s